عملية تجفيف الثوم تتم على بُصيلات الثوم، ويتمتع الثوم بعد تجفيفه بالطعم القوي واللاذع، ويوجد المجفف منه بأشكال مختلفة كالشرائح أو الرقائق الرفيعة، أو يكون مطحونًا، وقد بدأ تجفيفه في العصور القديمة منذ أكثر من 4000 عام، والآن أصبح منتشرًا في المناطق شبه الاستوائية كالهند وبعض مناطق أوروبا.[١]


أمور يجب فعلها للثوم قبل تجفيفها

فيما يلي أهم الأمور التي يجب القيام بها قبل البدء بتجفيف الثوم:[٢]

  • الأخذ بعين الاعتبار أنّ الثوم يحتاج من 3-4 أسابيع ليجف تمامًا.
  • للحصول على ثوم مجفف بشكٍل رائعٍ، يجب أن نمتلك محصول ثوم طازجًا تم قطفه حديثًا.
  • اختيار المكان المناسب لوضع الثوم لتجفيفه من حيث الهواء وأشعة الشمس والرطوبة.
  • ثمار الثوم التي تصلح للتجفيف والتخزين هي الثمار الصالحة للأكل والابتعاد عن ثمار الثوم التالفة.


أمور يجب تجنبها عند تجفيف الثوم

فيما يلي أهم الأمور التي يجب الحذر منها وعدم القيام بها أثناء تجفيف الثوم:[٣][٤]

  • عدم تخزين ثمار الثوم المراد تجفيفها فوق بعضها البعض، إذ يجب الحرص على حصولها على تهوية جيدة.
  • عدم وضعها تحت أشعة الشمس المباشرة؛ لأن الثوم يتعرض للإصابة بالحروق مما يؤثر سلبًا على نكهته.
  • عدم غسل الثوم بالمياه، فالهدف القيام بعملية التجفيف.
  • عدم التخلص من الأوراق أو الجذور؛ لأن الثمار تبقى تستهلك الطاقة والرطوبة الموجودة في أجزاء النبتة حتى تجف وتذبل.
  • عدم تجفيف الثمار اللينة أو التالفة، والتأكد من أنّ الثمار جميعها بصحة جيدة وناضجة وطازجة.


طرق تجفيف الثوم

الطريقة الأولى

فيما يلي أهم الخطوات الأساسية والتي يتم بواسطتها تجفيف الثوم في الهواء الطلق:[٢]

  • تعريض ثمار الثوم للهواء الطلق ضمن طقس جاف وبارد، وذلك عن طريق ربط وتعليق الثمار والمكون من الجذور والساق والثمار كاملة، إما بفردها على رف وإما بتعليقها بواسطة حبل خاص.
  • تستمر عملية التجفيف لبضعة أسابيع، بحيث كلما زاد حجم فصوص الثوم احتاجت لوقت أكبر حتى تجف، ويتم التعرف على جفاف الثوم بانكماش القشرة أو الغلاف الخارجي.
  • عند انتهاء المدة وجفاف الثمار، يتم قص الجذور القريبة من الثمرة مع ترك جزء صغير قريب من الثمرة.
  • للتخلص من الأتربة الخارجية والغبار يتم استخدام فرشاة ناعمة للتخلص من الأتربة بالإضافة لإمكانية التخلص من الغلاف الخارجي للثمرة.
  • حفظ الثوم في مكان بارد وجاف.


الطريقة الثانية

فيما يلي أهم الخطوات المتعلقة بتجفيف الثوم عن طريق تعليقه:[٥]

  • في حال عدم توفر المساحة الكافية لنشر الثوم، فإنّه يتم تجفيفه عاموديًا، أو بوضعه على رفوف أفقيًا، عن طريق تجميعه مع بعضه البعض على شكل عناقيد.
  • يتم ربط الثمار عن طريق الأوراق بواسطة الخيوط، وتعلق بواسطة سيقانها حتى تجف تمامًا.
  • يجب الانتظار لمدة شهر حتى شهرين إلى أن يجف الثوم تمامًا، ويتحول لون الأوراق إلى البني.
  • يتم تعليق الحزمة بعد الانتهاء في مكان بارد وجاف بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة في مكان مظلل، في المطبخ أو في أحد أركان مخزن المنزل.


الطريقة الثالثة

فيما يلي أهم الخطوات المتعلقة بتجفيف الثوم عن طريق تقشيره وتقطيعه إلى شرائح متساوية:[٥]

  • يتم اختيار فصوص الثوم ذات البنية الجيدة وأن تكون كبيرة الحجم.
  • يتم تقشير الفصوص والتخلص من القشرة الخارجية، ويمكن استخدامها كنوع من أنواع الأسمدة الطبيعية.
  • يتم تقطيعها إلى شرائح متساوية بواسطة أداة حادة ونظيفة.
  • يتم بعد ذلك تجفيفها عن طريق الفرن على درجة حرارة منخفضة، وتقليب الشرائح لمدة نصف ساعة تقريبًا حتى يتم التأكد من جفافها، ويتم التأكد من إتمام عملية التجفيف بإمساك أحد الفصوص وتفتيتها بواسطة اليدين.
  • يتم التجفيف بواسطة المجفف الذي يحتوي على ثقوب من الأسفل على درجة حرارة 45 درجة مئوية لمدة لا تقل عن 48 دقيقة.


نصائح وأفكار أُخرى مفيدة حول تجفيف الثوم

فيما يلي أهم النصائح والتي يجب اتباعها عند تجفيف الثوم:[٣][٦]

  • تجب المحافظة على أوراق الثوم بصحة جيدة؛ لأنها تحمي ثمار الثوم من الفطريات وعدم إصابتها بأي نوع من أنواع ملوثات الحديقة.
  • يجب الحفاظ على الثوم المجفف في جو ذي رطوبة نسبية منخفضة، تتراوح ما بين 60-70%.
  • تجنب الأماكن ذات الرطوبة العالية؛ لأن ذلك سيؤدي إلى نمو الجذور وتعرضها للتعفن.
  • للتخلص من الأوساخ الكبيرة، تتم إزالة بعض القشور الخارجية للثمرة.[٥]
  • بعد تجفيف الثوم يتم الاحتفاظ به داخل وعاء محكم الإغلاق لمدة عام تقريبًا.[٥]
  • لمعرفة الوقت المناسب لتجفيف الثوم تجب مراقبة الأوراق، ففي حال تحول نصف الأوراق إلى اللون البني وبدأت بالذبول فهنا يبدأ موسم التجفيف للثمار.[٥]
  • يتم تجميع اثنين إلى ثلاث ثمار مع بعضها البعض ويتم تجديل السيقان وربطها معًا، وقص الجذور الخارجة عن الضفيرة، وفي حال كانت السيقان قاسية يتم تليينها بواسطة قطعة قماش مبللة.[٧]


أهمية وفائدة تجفيف الثوم

فيما يلي توضيح لأهمية وفائدة تجفيف الثوم:[٣]

  • الاحتفاظ بثمار الثوم لفترة طويلة وعلى مدى بعيد، لفترة تتجاوز الأشهر، إذ يمكن الاستفادة من الثمار حتى موسم الحصاد القادم.
  • الاستمتاع بنكهة الثوم بعد فترة الحصاد والممتدة من الصيف حتى فصل الشتاء.
  • عند تجفيف الثوم تتقلص الطبقة الخارجية للثمرة وتتحول إلى ورقة، تُساهم في تشكيل حاجز طبيعي لحماية الفصوص من العفن والرطوبة.


المراجع

  1. "Dehydrated Garlic", bakerpedia, Retrieved 21/9/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "How to Cure or Dry Garlic for Later Use", thebalanceeveryday, Retrieved 17/9/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "The Ultimate Guide to Harvesting, Curing, and Storing Garlic", gardenbetty, Retrieved 17/9/2021. Edited.
  4. "ONIONS AND GARLIC: STORAGE TIPS", cedarcirclefarm, Retrieved 17/9/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "Drying Garlic: Easy Methods and Storage", dryingallfoods, Retrieved 17/9/2021. Edited.
  6. "Garlic Harvest, Curing, and Storage", ag.umass, Retrieved 17/9/2021. Edited.
  7. "How to Dry Garlic", wikihow, Retrieved 17/9/2021. Edited.